نصائح و فوائد

كيفية علاج تسوس الاسنان …نصائح للحفاظ عليها من التسوس

 

 علاج تسوس الاسنان مهم جدا وهو من أكثر المشاكل الصحية شيوعًا بين الناس، وتحتاج إلى علاج فوري لتفادي تفاقمها وتضرر الأسنان بشكل أكبر، يتم علاج التسوس بواسطة إزالة الأسنان المصابة بالتسوس وتنظيف اللوزة الدائمة للأسنان وتعويض المساحات المفقودة بالحشوات، كما يمكن الوقاية من تسوس الأسنان بتنظيف الأسنان بشكل منتظم والتقليل من تناول السكريات وزيارة طبيب الأسنان بشكل دوري لتقييم صحة الأسنان والحصول على علاجات ونصائح وإرشادات للحفاظ على صحة الأسنان. 

تسوس الاسنان 

تسوس الأسنان هي حالة يصاب بها الأسنان نتيجة لتفاعل بين البكتيريا الموجودة في الفم والسكريات والنشويات الموجودة في الطعام، يتسبب ذلك في تدمير طبقة ال esmalte الخارجية للأسنان وتشكل فجوات في الأسنان، مما يؤدي إلى آلام شديدة وفقدان الأسنان. 

يتم علاج تسوس الاسنان بعدة طرق، وتختلف الطريقة المناسبة لكل حالة حسب حجم التسوس وموقعه، إذا كان التسوس خفيفًا، فقد يكون كافيًا فقط تنظيف اللوزة الدائمة للأسنان وتعويض المساحات المفقودة بالحشوات، وإذا كان التسوس أعمق، فقد يلزم إزالة الأسنان المصابة وتعويضها بأسنان صناعية. 

تسوس الاسنان
تسوس الاسنان

ما هو تسوس الاسنان؟ 

تسوس الأسنان هو حدوث تلف في الأسنان يحدث عندما تتفاعل البكتيريا الموجودة في الفم مع السكريات والنشويات الموجودة في الأطعمة المتناولة، مما يؤدي إلى إنتاج حمض يتسبب في تآكل الأسنان، وعندما يتطور التسوس، يمكن أن يؤدي إلى تشكيل حفرة أو تجويف في السن، وفي النهاية قد يؤدي إلى تدمير السن بشكل كامل. 

علاج تسوس الاسنان شائع جداً، التسوس يمكن أن يؤثر على أي شخص في أي عمر ومن الأسباب الرئيسية لتسوس الأسنان هي عدم العناية الجيدة بالفم والأسنان، وتناول الأطعمة والمشروبات الغنية بالسكريات والنشويات، وعدم زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري لإجراء الفحوصات والتشخيص المبكر لأي مشاكل في الأسنان. 

ما الذي يسبب تسوس الاسنان  

تسبب تسوس الأسنان العديد من العوامل ويمكنك علاج تسوس الاسنان، والاسباب هي: 

  • البكتيريا: البكتيريا الموجودة في الفم تحتوي على أنواع من البكتيريا التي تتغذى على السكريات والنشويات في الأطعمة التي نتناولها، وتقوم بإنتاج حمض يؤدي إلى تآكل المينا الصلبة للأسنان. 
  • التغذية: تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والنشويات والمشروبات الحمضية يزيد من خطر تسوس الأسنان. 
  • العناية بالفم والأسنان: عدم العناية الجيدة بالفم والأسنان، وعدم تنظيف الأسنان بشكل دوري يؤدي إلى تراكم البكتيريا والرواسب الغذائية على الأسنان وفي المسافات بينها. 
  • نقص الفلورايد: قد يؤدي نقص الفلورايد في النظام الغذائي إلى ضعف المينا الصلبة للأسنان وزيادة خطر تسوسها. 
  • العمر: يمكن لتسوس الأسنان أن يصيب أي شخص في أي عمر، ولكنه يكون أكثر شيوعًا في الأطفال والشباب. 
  • العلاج السابق لتسوس الأسنان: إذا كانت لديك تاريخ سابق بتسوس الأسنان وعلاجات الحشو والترميم، فقد تكون الأسنان المعالجة أكثر عرضة للتسوس مرة أخرى. 
  • يمكن الحد من تسوس الأسنان عن طريق تناول الأطعمة الصحية والغنية بالفيتامينات والمعادن والفلورايد. 
طرق علاج تسوس الاسنان
طرق علاج تسوس الاسنان

مراحل تسوس الاسنان 

علاج تسوس الأسنان مهم جداً والتسوس هو عملية تدمير الترسبات الجيرية والبكتيرية في سطح الأسنان والتي تؤدي إلى تآكل الأنسجة الصلبة للأسنان، ويمكن تقسيم مراحل تسوس الأسنان إلى الأربعة التالية: 

  • المرحلة الأولى: تكون اللويحة الجيرية على سطح السن، وهي تراكم لطبقة ناعمة من البلاك المكونة من بقايا الطعام والبكتيريا واللعاب، إذا لم يتم إزالة هذه اللويحة الجيرية بالتفريش اليومي، فإنها ستتحول بمرور الوقت إلى ترسبات جيرية أكثر صلابة. 
  • المرحلة الثانية: تشكل ترسبات جيرية على الأسنان، وتتجمع البكتيريا في هذه الترسبات وتتفاعل مع السكريات في الطعام لإنتاج حمض اللبنيك، يؤدي حمض اللبنيك إلى تآكل المينا والأنسجة الصلبة للأسنان وتشكل بقعة بيضاء على سطح السن. 
  • المرحلة الثالثة: تتوسع بقعة التسوس وتتحول إلى حفرة، تتطور التسوس عميقًا في الأنسجة الداخلية للسن، مما يؤدي إلى تلف الأنسجة وتشكيل حفرة في السن. 
  • المرحلة الرابعة: تتفاعل البكتيريا مع العصب والأوعية الدموية في الجذر لتؤدي إلى التهاب العصب وتحتاج إلى علاج العصب أو استئصال السن. 
  • وبمجرد ظهور التسوس في الأسنان، يجب علاج تسوس الاسنان والحصول على العلاج المناسب لوقف تقدم تلف الأنسجة الصلبة للسن والحفاظ على صحة الأسنان واللثة 

أقرأ عن…عند الإصابة بالتهاب الحلق.. امتنع عن هذه الأطعمة فورا

أعراض تسوس الاسنان 

تختلف الأعراض التي يمكن أن تصاحب تسوس الأسنان حسب مرحلة تطور التسوس ومدى تأثيره على الأنسجة الصلبة للأسنان، ومن أهم الأعراض الممكنة لتسوس الأسنان: 

  • لألم: يمكن أن يكون الألم شديدًا أو خفيفًا ويزداد عند تناول الأطعمة الحلوة أو الساخنة أو الباردة، كما يمكن أن يحدث ألم عند الضغط على السن المصاب بالتسوس. 
  • الحساسية: يمكن أن يشعر المريض بالحساسية عند تناول الأطعمة الحلوة أو الباردة أو الساخنة. 
  • تغير لون السن: يمكن أن يتغير لون السن إلى اللون الأسود أو البني أو الرمادي. 
  • التورم: قد يحدث التورم في اللثة المحيطة بالسن المصاب بالتسوس. 
  • سوء التنفس: يمكن أن يحدث سوء التنفس نتيجة تراكم البكتيريا والتسوس في الأسنان. 
  • النزيف: يمكن أن يحدث نزيف في اللثة عند تفريش الأسنان بسبب التهاب اللثة المرتبط بالتسوس. 
  • يجب على المريض زيارة طبيب الأسنان و علاج تسوس الاسنان إذا شعر بأي من هذه الأعراض، حتى يتم تشخيص التسوس والحصول على العلاج المناسب.  

أنواع تسوس الاسنان

هناك عدة أنواع من تسوس الأسنان، وتختلف في موقعها وشدتها وتأثيرها على الأنسجة الصلبة للأسنان، ومن أهم أنواع التسوس: 

  • تسوس الفجوات: يحدث في الأسنان الخلفية الأكثر تعرضًا للتآكل، ويكون شديدًا في حال عدم الحفاظ على نظافة الأسنان اليومية وتناول الأطعمة الغنية بالسكريات. 
  • تسوس الأسطح المتناظرة: يحدث في الأسنان التي تحتوي على أسطح غير متناظرة، مثل الأسنان الأمامية، ويمكن أن يكون صغيرًا ويشمل طبقات قليلة من الأنسجة الصلبة للأسنان. 
  • تسوس الأسطح المتناظرة: يحدث في الأسنان التي تحتوي على أسطح متناظرة مثل الأسنان الخلفية، ويمكن أن يكون شديدًا ويؤثر على طبقات عديدة من الأنسجة الصلبة للأسنان. 
  • تسوس الجذور: يحدث عندما يتعرض جذر السن للتآكل، ويمكن أن يحدث نتيجة للإصابة بأمراض اللثة أو بعد إزالة اللثة، ويؤدي إلى الشعور بالألم والحساسية في الأسنان. 
  • تسوس الأسنان اللبية: يحدث عندما يتعرض النسيج اللبي داخل السن للتآكل، ويكون شديدًا ويحتاج إلى علاج فوري لتجنب التأثير على الأنسجة المجاورة للسن. 
  • ويجب الحفاظ على نظافة الأسنان اليومية  وتجنب تناول الأطعمة الغنية بالسكريات وعدم التدخين للوقاية من التسوس وحماية صحة الأسنان، كما ينصح بزيارة طبيب الأسنان بشكل دوري لفحص الأس 

كيفية علاج تسوس الاسنان  

يعتمد علاج تسوس الأسنان على مرحلة تطور التسوس وحجمه ومكانه في الأسنان، ويمكن أن يتضمن العلاج ما يلي: 

  • حشو الأسنان: يتم في هذا العلاج إزالة التسوس وتنظيف الثقوب في الأسنان وحشوها بمواد حشويه مثل الأملاح الزجاجية أو الكمبوزيت، وهذا يستخدم في الحالات البسيطة. 
  • علاج عصب السن: إذا كان التسوس وصل إلى اللب الأسنان وتسبب في التهاب وتآكل الأعصاب، يحتاج المريض إلى علاج عصب السن وذلك بإزالة النسيج العصبي وتنظيف الجذر وحشوه بمادة حشويه. 
  • التاج السني: يستخدم في الحالات التي يصل التسوس إلى الأسنان بما يجعل الأسنان هشة وضعيفة، وفي هذه الحالة يتم ترميم الأسنان باستخدام تاج سني لتقوية الأسنان وحمايتها من التكسر. 
  • استئصال السن: في الحالات الشديدة التي يتسبب التسوس في تدمير الأسنان بالكامل، يحتاج المريض لاستئصال السن واستبداله بزرع سني أو جسر سني 

علاج تسوس الأسنان أمر ضروري للحفاظ على صحة الفم والأسنان، يمكن تجنب التسوس والحاجة إلى العلاج العنيف من خلال العناية بالفم والأسنان بشكل جيد، مثل تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون بانتظام وتقليل استهلاك الأطعمة الغنية بالسكريات والحفاظ على تناول الأطعمة الصحية. 

ما أهم نصائح الحفاظ على الاسنان من التسوس؟

يجب الحفاظ على نظافة الأسنان اليومية وتجنب تناول الأطعمة الغنية بالسكريات للوقاية من التسوس. 

هل المضمضة اليومية تحافظ على صحة الاسنان؟

 العناية الجيدة بالفم والأسنان بتنظيف الأسنان بشكل دوري والمضمضة بالماء الفموي المناسب، وزيارة طبيب الأسنان بشكل دوري للكشف والوقاية من أي مشاكل في الأسنان. 

زر الذهاب إلى الأعلى