طبخ و حلويات

طريقة عمل قهوة اسبريسو بكل سهوله

 

طريقة عمل قهوة اسبريسو تعتبر قهوة الاسبريسو أحد أنواع القهوة الشهيرة والمحبوبة حول العالم، تتميز بقوامها الكثيف ونكهتها الغنية ورائحتها المميزة، ويعزى ذلك إلى طريقة تحضيرها الخاصة، تعتبر الاسبريسو قاعدة عديمة اللاتكس، حيث يضاف إليها الحليب ليصبح لاتيه أو كابتشينو أو موكا.

طريقة عمل قهوة اسبريسو

لإعداد فنجان من القهوة الاسبريسو، تحتاج إلى الآتي:

  • ماكينة الاسبريسو: تتوفر في الأسواق العديد من الماركات والنماذج، وهي تعد مستثمرًا أساسيًا لهواة القهوة الذين يتطلعون إلى تحضير المشروبات القوية واللذيذة في منزلهم.
  • القهوة المطحونة: تفضل استخدام قهوة طازجة وطحنها في اللحظة قبل استخدامها، حيث تحتوي على نكهة محسَّنة. يفضل استخدام حوالي18-20 جرامًا من القهوة لتحضير فنجان واحد من الاسبريسو.
  • الماء: استخدم ماءاً نقياً وعذبًا في تحضيرك للقهوة يوصى بدرجة حرارة الماء بين88-94 مئوية.
  • طريقة التحضير: قبل البدء في تحضير الاسبريسو، يتعين تسخين الماكينة للحصول على درجة حرارة ثابتة ومناسبة، تأكد من تجهيز الماكينة وملء الخزان بالماء.

شاهد أيضا: طريقة عمل الهوت شوكلت في المنزل

طريقة التحضير

أما عملية تحضير القهوة الاسبريسو فيتم تنفيذها كما يلي:

  1. قم بتشغيل الماكينة وانتظر حتى تصل إلى درجة الحرارة المطلوبة.
  2. ضع القهوة المطحونة فيما يعرف بـ”البورتافيلتر”، وهو عبارة عن الجزء الذي تركب في الماكينة لتصفية الماء، يمكن تقسيم البورتافيلتر إلى قسمين، وهما: القسم العلوي (الكابوتشينو أكويري وهو المجرى الذي يسمح بمرور القهوة) والقسم السفلي (الفلتر) الذي يسمح بمرور القهوة إلى الكوب.
  3. قم بتثبيت البورتافيلتر في الماكينة بإحكام، وتأكد من توجيه فوهة الماء صوب القسم العلوي وليس نحو الجوانب،
  4. ضع فنجانًا تحت الفوهة لاستقبال الاسبريسو المحضر.
  5. قم بوضع الفراء (tamper) فوق القهوة الموجودة في البورتافيلتر وقم بالضغط بشكل متساوٍ وثابت، وذلك لتعبئة القهوة بإحكام، يوصى بتوزيع الضغط على طول الفراء.
  6. ابدأ عملية استخراج القهوة بتشغيل الماكينة واترك الماء يمر عبر البورتافيلتر والقهوة، تأكد من الحصول على هطول متساوٍ وتدفق متواصل، ويجب أن يستغرق وقت الاستخراج بين25 و30 ثانية.
  7. بمجرد الانتهاء من تحضير الاسبريسو، قم بتوقيف الماكينة واستمتع بقهوتك الطازجة واللذيذة.

يعتبر تحضير القهوة الاسبريسو عملية فنية يتطلب خبرة وممارسة للحصول على نتائج رائعة، من الجميل أن تتعلم تحضير الاسبريسو في المنزل وتستمتع بفنجان قهوة رائعة وتتحكم في جودة المكونات التي تستخدمها، تجربة التحضير في المنزل قد تستغرق بعض الوقت للتعود على المهارات وضبط المكونات بشكل صحيح، لكن مع الوقت ستحصل على قهوة لذيذة تليق بمحترفي الباريستا.

شاهد أيضا: طريقة عمل البان كيك زي المحلات

أنواع قهوة الإسبريسو

تعتبر قهوة الإسبريسو واحدة من أشهر وأكثر أنواع القهوة شعبية في العالم، إذا كنت من هواة تناول القهوة، فمن المؤكد أنك سمعت عنها، تتميز قهوة الإسبريسو بطعمها الغني والقوي، وتستخدم في تحضير العديد من المشروبات القهوة الأخرى مثل كابتشينو ولاتيه وموكا.

هناك عدة أنواع من قهوة الإسبريسو التي يمكن أن تجدها في السوق وفي المقاهي، دعنا نستعرض بعض هذه الأنواع:

إسبريسو كلاسيكي

هذا النوع هو الأساس في تحضير جميع أنواع قهوة الإسبريسو الأخرى، تتميز بطعمها القوي والمركز، وغالبًا ما يتم تحضيرها بواسطة آلة إسبريسو خاصة تضغط الماء على القهوة المطحونة بضغط عالٍ لإستخلاص النكهات الغنية والزيوت العطرية

إسبريسو ديكاف

هذا النوع يعد بديلاً منخفض الكافيين عن الإسبريسو العادي، يتم إزالة الكافيين من حبوب البن قبل تحميصها وطحنها، مما يجعلها خيارًا مثاليًا لأولئك الذين يرغبون في الاستمتاع بفنجان من القهوة دون القلق بشأن التأثيرات السلبية للكافيين.

إسبريسو ريستريتو

هو نوع من قهوة الإسبريسو الذي يتم تحضيره بإستخدام كمية أقل من الماء المناسبة لتحضير فنجان عادي، هذا يجعلها أكثر تركيزًا وأقوى طعمًا من الإسبريسو العادي، يعتبر ريستريتو خيارًا مثاليًا لأولئك الذين يحبون طعم الإسبريسو القوي والمكثف.

إسبريسو ماكياتو

بدلًا من إعداد كوب من الإسبريسو العادي، يتم إضافة قطرات من حليب الرغوة إلى الإسبريسو، وهذا يجعل المشروب أكثر حموضة ودسمًا من الإسبريسو العادي، يعد ماكياتو خيارًا مثاليًا لمحبي القهوة الراقية والمتنوعة.

إسبريسو دوبل

يتميز هذا النوع بأنه يستخدم كمية مضاعفة من القهوة والماء، يتم استخدام كمية مزدوجة من القهوة المطحونة لتحضير إسبريسو دوبل، مما يجعله أكثر تركيزًا وأقوى طعمًا.

على الرغم من أن هذه هي بعض أنواع قهوة الإسبريسو الشهيرة، يجب أن نذكر أن هناك المزيد من التنوع في عالم القهوة، يمكنك استكشاف المزيد من الأصناف المحلية والإقليمية من قهوة الإسبريسو في مختلف بلدان العالم، حيث تتمتع كل منها بنكهة وطعم فريد.

قهوة الإسبريسو ليست مجرد مشروب، بل هي تجربة فنية تمزج بين العلم والفن، تحضير فنجان من قهوة الإسبريسو يتطلب مهارة وخبرة للحصول على النكهة المثالية والتوازن المثالي بين الحموضة والمرارة والحلاوة.

أخيرًا، غنى قهوة الإسبريسو بتاريخها العريق وتطورها على مر العصور، من البدايات البسيطة في إيطاليا إلى انتشارها العالمي في القرن العشرين، أصبحت قهوة الإسبريسو رمزًا للثقافة والتواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم، فإذا كنت من عشاق القهوة، لا بد أن قهوة الإسبريسو ستكون تجربة لا تُنسى بالنسبة لك.

زر الذهاب إلى الأعلى