منوعات

فوائد تناول الكبدة

 

فوائد تناول الكبدة, تُعد الكبدة من الأطعمة المحببة في الوطن العربي، حيث تتميز بنكهتها الشهية والفريدة. تعد هذه الأكلة غنيةً بالعناصر الغذائية، بما في ذلك البروتينات والفيتامينات والمعادن، كذلك تحمل الكبة  قيمة غذائية مهمة وكبيرة وذلك لأن فقط كمية صغيرة من الكبدة قد تلبي احتياجاتك اليومية من الحديد وفيتامين أ. يمكننا استعراض فوائد الكبدة بأنواعها للرجال والنساء والأطفال في هذا المقال.

فوائد الكبدة البقري

إليك محتوى الكبدة المختلفة بنسبة 100 جرام:
 
الكبدة البقري:
● السعرات الحرارية: 133 سعر حراري. 
● البروتين: 20.35 جرام. 
● الدهون: 4 جرام.
● الكربوهيدرات: 4 جرام. 
 
بالإضافة إلى الفيتامينات والمعادن:
● فيتامين أ، فيتامين ج، فيتامين ب. 
● الحديد، الزنك، الفوسفور، السيلينيوم، النحاس. 
 
الكبد الضاني:
● السعرات الحرارية: 138 سعر حراري. 
● البروتين: 20 جرام.
● الدهون: 5 جرام. 
● الكربوهيدرات: 1.8 جرام. 
 
ويحتوي أيضًا على الفيتامينات والمعادن:
● فيتامين أ، فيتامين ج، فيتامينات ب. 
● الحديد، الزنك، الفوسفور، النحاس، المغنسيوم، البوتاسيوم. 
 
الكبدو الجملي:
● السعرات الحرارية: 143 سعر حراري.
● البروتين: 26 جرام. 
● الدهون: 3 جرام. 
● الكربوهيدرات: 3 جرام. 
 
وهو غني بالفيتامينات والمعادن:
● الحديد، النحاس، الزنك، المنغنيز، الكوبالت. 
● فيتامين أ، فيتامين ب.

فوائد أكل الكبدة

هناك فوائد عديدة لاستهلاك الكبد، وفيما يلي أهمها:
 

  1. مصدر غني بالفيتامينات والمعادن:
    ● يُعَدُّ الكبد مصدرًا غنيًا بالفيتامينات والمعادن الأساسية. فمثلاً، يقدم الحديد الذي يُساهم في علاج والوقاية من فقر الدم، وفيتامين “ب” الذي يدعم الجهاز العصبي، وفيتامين “أ” الضروري لصحة البشرة والعين والشعر. كما يحتوي على الزنك الذي يُقوّي جهاز المناعة والنحاس الضروري لإنتاج الطاقة.
     
  2. دور في صحة العظام:
    ● يتضمن الكبد فيتامين “ك” الذي يُساهم في تعزيز امتصاص الكالسيوم وتوازنه في الجسم، مما يُقلل من مخاطر مشاكل العظام مثل هشاشة العظام.
     
  3. دعم نمو وتقوية العضلات:
    ● يُساهم تناول الكبد في دعم نمو وتقوية العضلات، نظرًا لاحتوائه على كميات عالية من البروتين ذو الجودة العالية. وهذا يعود بالفائدة لأولئك الذين يهدفون إلى بناء وتقوية عضلاتهم. 

فوائد الكبدة للرجال

هناك فوائد عديدة لتناول الكبد، وبعضها يكون ذو أهمية خاصة للرجال والنساء على حد سواء، على سبيل المثال:
 
فوائد الكبد للرجال:

  1. مصدر للطاقة:
    ● يُعَدُّ الكبد مصدرًا ممتازًا لزيادة مستويات الطاقة في الجسم، نظرًا لغناه بالفيتامينات والمعادن والدهون الصحية. 
     
  2. تعزيز الخصوبة:
    ● يحتوي الكبد على الزنك الذي يلعب دورًا مهمًا في إنتاج الحيوانات المنوية، إلى جانب فيتامين “أ” الذي يُعزِّز الخصوبة ويساهم في تحسين الأداء الجنسي.
     
    فوائد الكبد للنساء
  3. دوره في علاج ووقاية الأنيميا:
    ● يكون الكبد مصدرًا غنيًا بالحديد، ويحتوي أيضًا على فيتامين “ج” الذي يُساعد على امتصاص الحديد في الجسم. هذا يعزز من علاج ووقاية النساء من حالات فقر الدم، ويُعتبر أمرًا ضروريًا خاصةً أن النساء يفقدن كميات من الدم خلال فترة الدورة الشهرية. 
     
  4. تقليل مخاطر الأنيميا:
    ● نظرًا لأن النساء يمرون بفقدان دموي شهري، يكون تناول الكبد مهمًا لتقليل مخاطر الإصابة بالأنيميا، خاصةً إذا لم يتم اتباع حمية غذائية غنية بالحديد.
     
    علمًا أن استهلاك الكبد ينبغي أن يتم بانتظام وبمعتدل، ويجب استشارة الطبيب قبل إجراء أي تغييرات كبيرة في النظام الغذائي.

فوائد الكبدة للأطفال

هناك فوائد عديدة لتناول الكبد للأطفال، مثل:
 
هناك فوائد متعددة لتناول الكبد للأطفال، ومن هذه الفوائد:
 

  1. تعزيز المناعة:
    ● يحتوي الكبد على الزنك الذي يساعد في تعزيز جهاز المناعة لدى الأطفال ويعزز من مقاومتهم للأمراض المعدية. 
     
  2. الوقاية من فقر الدم:
    ● يعتبر الأطفال من فئة معرضة للإصابة بفقر الدم بسبب انخفاض تنوع وجودة نظامهم الغذائي. تناول الكبد يمكن أن يساعد في الوقاية من هذا المشكلة.
     
  3. تعزيز نمو وقوة العظام:
    ● يحتاج الأطفال إلى كميات كبيرة من الكالسيوم لتطوير عظامهم بشكل صحيح. الفيتامين “ك” الموجود في الكبد يساهم في تعزيز امتصاص الكالسيوم وتطوير عظامهم بشكل صحي.
     
    مع ذلك، ينبغي مراعاة توازن تناول الكبد مع باقي العناصر الغذائية واحتياجات الطفل، ويُفضل استشارة الطبيب أو أخصائي التغذية قبل إدراج أي طعام جديد في نظام غذائي للأطفال.

فوائد الكبدة للحامل

تجنب تناول كميات كبيرة من الكبدة خلال فترة الحمل، وخصوصًا في شهور الحمل الأولى، نظرًا لاحتواء الكبدة على كميات عالية من فيتامين “أ” الذي قد يتسبب في مشكلات للجنين. لذا، يُفضل تقليل تناول الكبدة أثناء فترة الحمل.

فوائد تناول الكبد بشكل عام للجسم

1.تعزيز صحة الجهاز العصبي:

● يزوّد الكبد الجسم بفيتامين “ب 12” وفيتامينات “ب” الأخرى، مما يسهم في دعم صحة الجهاز العصبي.
 

  1. تحسين صحة العين:
    ● الكميات المعتدلة من فيتامين “أ” الموجودة في الكبد تدعم صحة العين.
     
  2. الوقاية من الأنيميا:
    ● الكبد غني بالحديد الذي يُعتبر ضروريًا للوقاية من فقر الدم. 

فوائد الكبدة للقولون العصبي:

● الكبد من الأطعمة التي يُنصح بتناولها بكميات معتدلة وطهيها بطرق صحية لتجنب تفاقم نوبات القولون العصبي. بعض المكونات مثل البصل والثوم والتوابل قد تزيد من احتمالية تفاقم الأعراض.

تناول الكبد بكميات معتدلة:

● تناول كميات كبيرة من الكبد واللحوم بشكل عام قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والشرج. لذا، يجب تناول الكبد بمعتدل والانتباه لتوازن النظام الغذائي.

فوائد الكبدة للأنيميا:

● الكبد من الأطعمة التي تساهم في علاج ووقاية الأنيميا بسبب احتوائها على الحديد، فيتامين “ب12″، فيتامين “ج”، والنحاس، والتي تسهم جميعها في تكوين الخلايا الحمراء وامتصاص الحديد.

فوائد الكبدة للشعر:

● تناول الكبدة يمكن أن يسهم في تحسين صحة الشعر وتقويته، نظرًا لاحتوائها على العناصر الغذائية المهمة مثل فيتامين “ب”، والزنك، والحديد، وفيتامين “أ”، والنحاس.

فوائد الكبدة للتخسيس:

● الكبدة تُعد مصدرًا ممتازًا للبروتين قليل السعرات الحرارية، وهو مناسب للأشخاص الذين يسعون لخسارة الوزن. أيضاً يجب تناولها بطرق صحية وتجنب التحمير.
● كذلك تعتبر الكبدة من الأطعمة المسموح بها في أنواع متعددة من الرجيم.
● يجب عليك أيضاً استشارة أخصائي التغذية بشأن الكميات المناسب 

فوائد الكبدة بالردة

تناول الكبد بالردة يتمتع بنفس فوائد تناول الكبد التي تم ذكرها سابقًا، بالإضافة إلى الفوائد المميزة للردة (نخالة القمح المستخدمة في صنع الخبز). في السطور التالية، سنعرض أبرز فوائد الردة:
 
● تساهم الألياف الموجودة في الردة في تحسين حركة الجهاز الهضمي، وبالتالي تساعد في معالجة والوقاية من مشكلات مثل الإمساك، وتحسين حالة الجهاز الهضمي مثل البواسير. 
● أيضاً تظهر الدراسات أن تناول الردة قد يُساهم في تخفيف أعراض التهاب القولون، ويُرجح أن ذلك يعود فوائد الألياف وخصائص الردة المضادة للالتهابات.
● كذلك تشير التجارب إلى أن تناول الردة قد يُساهم في تخفيض ضغط الدم إلى حدٍ ما.

فوائد الكبدة النية

● بعض التجارب في الطب الشعبي تشير إلى أن تناول الكبدة النيئة قد يساعد في مقاومة الإجهاد والإرهاق وتعزيز الطاقة الجسمانية. ومع ذلك، يُفضل دائمًا استشارة الأطباء قبل تجربة أي نمط غذائي جديد.
● كذلك يجب توخي الحذر بشأن تناول الكبدة النيئة، حيث قد تحتوي على بكتيريا مضرة تسبب مشكلات صحية. يُنصح بتجنب تناول الكبدة النيئة للحماية من مشاكل الصحة

زر الذهاب إلى الأعلى