موضوعات تعبير

موضوع تعبير عن عيد الأم وواجبنا نحوها

 

موضوع تعبير عن عيد الأم من أكثر المواضيع التي تهُم جميع الناس مع اقتراب عيد الأم، حيث أن لكل شخص أهدافه المُحددة، البعض يبحث عن موضوع تعبير عن عيد الأم لإهدائه لها في عيدها، والبعض الآخر يحتاج إليه للواجبات المدرسية، لذا إليكم موضوع تعبير عن عيد الأم.

موضوع تعبير عن عيد الأم

يعدّ عيد الأم أحد أهمّ الاحتفالات التي يحتفل بها العديد من الأسر في مُختلف بِقاع العالم، لأنه اليوم الذي تُكرم فيه الأم رمز العطاء، والحنان، والتضحية، ويوافق عيد الأم تاريخ الحادي والعشرين من شهر مارس من كل عام، وهو تاريخ ثابت عند الدول العربية، تحتفل به الدول الأخرى في تواريخ مُختلفة.

مقدمة عن عيد الأم

عيد الأم، واحدًا من الأعياد الاجتماعية، وقد اتفق عليها جميع الأشخاص باختلاف الأديان، والمعتقدات، واللغات، وهذا الاتفاق يدُل على مكانة الأم العظيمة التي لا تختلف باختلاف المجتمعات، إذ أن الأم هي السبب الرئيسي لاستمرار الحياة البشرية، وما أجمل أن نُقدم لها في عيدها موضوع تعبير يُعبر عن مكانتها في قلوبنا.

عيد الأم وواجبنا نحوها

عند سماع كلمة الأم نشُعر بالحنان والحب لأنها كلمة تعني الدفء والمودة، مهما استطاع الإنسان الكتابة عن الأم لن يستطيع أن يوضح فضلها ومكانتها في بضع كلمات، لأنها لا توصف بالكلمات، الأم هي الحياة والروح وأغلى ما يملُك الإنسان، بالرغم أن كلمة الأم حروفها قليلة إلا أنها تحتوي على معاني كبيرة من الحُب، والعطاء، والتضحية، والحنان.

عيد الأم يُعد أكثر الأعياد الجمالية لجميع الأمهات، فإن في هذا اليوم العظيم تُكرم جميع الأمهات وتعُم الفرحة والبهجة بيوت الأمهات، ويذكر أن لهذا اليوم العظيم أهمية كبيرة عند الأبناء إذ يجب على كل إنسان يُحب والدته أن يُعبر لها عن هذا الحب من خلال الكلمات.

مقالات ذات صلة

يأتي عيد الأم في الحادي والعشرين من مارس من كل عام، ويُعد من الأعياد الاجتماعية الشائعة في البلاد العربية ولا يُصنف ضمن الأعياد الدينية، ويحتفل به عددًا كبيرًا من الناس في كل عام، حيث يقوم الأبناء بشراء الهدايا لأمهاتهم، كما أن الإسلام جعل الأم في أعلى المراتب وطاعتها أمر لا يقبل الرفض أو التأخير.

قدم الإسلام الأم على الأب، ووجب رعايتها والعطف عليها، وهذا دلالة على عظمة مكانة الأم في الإسلام، وتأتي أهمية الاحتفال بهذا اليوم الجميل لِما للأم من مكانة عظيمة حيث أنها تعبت وسهرت وتحملت عناء الحمل، ومشقات الحياة، والتربية، والرعاية، لذلك فإنها تستحق تلك المكانة المرموقة في حياة الأبناء، هنيئًا للابن الذي استطاع تقدير قيمة الأم وهي على قيد الحياة.

هدية الأم في عيدها

يأتي عيد الأم كل عام في شهر مارس، ومن ثقافة الأبناء في هذا اليوم تقديم هدية للأم، فإن الأبن يُحب أن يُعطي الأم الهدية التي تُعبر عن حبه وامتنانه لِما قدمته في حياتها من تربية، ورعاية، وحنان، وتضحية لا ينفذوا، حتى يصل الابن إلى مكانة كبيرة من العلم، والقوة، والعقل.

إذ تُعد هدية عيد الأم اعترافًا، وتقديرًا من الابن للأم بالصنيع العظيم الذي قامت به في حياتها عن طيب خاطر دون مقابل، تمُر الأعوام الطويلة المليئة بالأحداث وتظل الأم هي الملجأ الوحيد الذي يذهب إليه الأبن عند الشعور بالضيق والحزن، إذ تُعد العون والسند الذي لا يخذل الابن أبدًا.

الهدية مُهمة لكن الأم تنتظر من الأبناء الاهتمام والمحبة، والرغبة في التعبير عن مشاعرهم تجاهها، لذا يجب على جميع الأبناء منح الاحترام، والتقدير للأم دائمًا وليس في هذا اليوم فقط، والحرص على طاعتها، والابتعاد عن مُضايقتها، ولذا فالأم لا تستحق يومًا واحدً من الاحتفال والهدايا بل تستحق عُمرًا كاملًا ولن يكن وافيًا لِما فعلته طوال حياتها أيضًا.

التحضير لعيد الأم

تمتلئ المحلات في هذا اليوم من كل عام بالناس لشراء الهدايا، والورود، والحلويات، للاحتفال بعيد الأم، إذ يحرص الكثير من الأبناء إرسال رسالة للأم منذ الصباح الباكر بعبارات مُعايدة، وأغاني جميلة عن الأم، والبعض يتواصل مع الأم هاتفيًا إذا كان بعيدًا عن الوطن ويُعبر لها بالكلمات عن مدى حُبه الكبير لها.

الأبناء يشعرون بالسعادة الكبيرة في هذا اليوم من خلال الاستعداد للاحتفال، وتحضير البيت لإقامة الاحتفال وانتظار لحظة تقديم الهدايا بفارغ الصبر لرؤية الفرحة والسعادة في عين الأم، وقبل بداية الاحتفال يجب تجهيز البيت جيدًا ووضع عبارات مكتوب عليها أحبك يا أمي أو العبارات المُختلفة التي تدل على الحب والود.

يجب شراء كعكة من الخارج مكتوب عليها كل عام وأنتِ نبع الحنان، وشراء هدية معنوية للأم، وتحضر الأغاني الخاصة بعيد الأم، وتجتمع أفراد العائلة للاحتفال وتقديم الهدايا حتى تسعد الأم من القلب عندما نمنحها كل المحبة والتقدير في هذا اليوم، وكل يوم من أيام السنة.

حضن الأم وطن

حُضن الأم هو الأمان والطمأنينة وهو أكثر الأماكن اتساعًا للإنسان عندما يشعُر بالحزن والضيق، وما إن يضع الابن رأسه في حضن الأم حتى يبدأ يشعُر بالراحة التامة كما لو أن كل شيء قد انصلح من تلقاء نفسه دون أن يفعل شيئًا ويبدأ يستشعر لذة الحياة كلها.

إذ يرى الإنسان في حضن الأم أن هموم الدنيا قد تبخرت، فإن الأم في حُضنها الحياة كلها ومُجرد رؤية الأمهات تدخُل الفرحة والسرور قلب الابن، لأن في وجوه الأمهات جميعًا دواء لكل مرض يُصيب الابن هن اللواتي يمنحن الحب للأبناء بلا شروط.

الأم ينبوع الحنان والتضحية

الكلمات لا تُعبر عن مكانة الأم العظيمة في حياة الأبناء، إذ يظل الإنسان عاجز عن التعبير عن حقها، فإن عيد الأم ليس اليوم الوحيد الذي يستطيع الإنسان التعبير عن مكانة الأم في حياته بل يجب التعبير لها يوميًا عن حُبه وتقديره لوجودها وعدم استطاعته للعيش بدونها والدعاء لها بالصحة والعافية وطولة العُمر.

الأم تمنح كل حياتها للأبناء وتُضحي بلا حدود دون مُقابل، وتشعر بالسعادة والفرحة عند رؤية الأبناء سُعداء وناجحين؛ لأن قلب الأم الكبير ينبض بحب أبنائها إذ تسهر لأجلهم ولراحتهم دون أن تمل أو تكل أبدًا، فالأم الأمن والأمان في حياة أبنائها.

عيد الأم يُعد يومًا مُميزًا حتى يستطيع الإنسان إسعاد الأم من خلال الكلمات الطيبة، والمشاعر الصادقة، والهدية الجميلة، تقديرًا لحنانها وتضحياتها التي لا تنتهي مهما مرت السنوات تظل الأم الحضن الدافئ الذي يحمي الأبناء من قسوة الدنيا، القلب الذي يضخ حنانًا، إذ أنها الإنسانة التي لا غنى عنها في حياة الإنسان حتى وإن كثُر المُحبون والأصدقاء.

خاتمة عن عيد الأم

امتثالًا للأوامر الإلهية التي أمرنا الله-سبحانه وتعالى- بها ببر الوالدين، وتقديم الأم على الأب في حديث الرسول-صلى الله عليه وسلم- يجب على الأبناء حفظ حقوق الأم وحُسن مُعاملتها فإنها مدرسة كاملة من الأخلاق، والتربية، والعطاء دون مُقابل.

ختامًا، قد كتبنا موضوع تعبير عن عيد الأم ينقل أهمية تقدير الأم والاحتفال بها في عيدها وتقديم الهدايا المعنوية والتعبير عن الامتنان الذي يشعُر به الأبناء تجاه الأم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى