نصائح و فوائد

أين يكون مكان ألم القولون وكيف يمكن تجنبه؟

 

مكان ألم القولون يعتبر من أكثر ما يتم البحث عنه لمن يعانون من القولون العصبي الذي يعتبر من المشاكل الكبيرة، القولون العصبي يعتبر من الاضطرابات الشائعة التي تؤثر بدورها على الأمعاء الغليظة، وعند وجود القولون العصبي يكون هناك ألم كبير قد لا يتحمله البعض مع وجود مجموعة من الأعراض، حرصنا على التعرف على المكان الذي يكون به ألم القولون وعن طريقة التعامل معه والأعراض التي تصاحبه من خلال هذا المقال.

مكان ألم القولون

ويكون مكان ألم القولون في مختلف أنحاء البطن وبالأخص في المنطقة التي تمتد ما بين الصدر وحتى الحوض، ويحدث انتفاخ في الجزء العلوي من البطن بسبب التقلصات وقد تمتد حتى منطقة السرة، وبذلك فالمكان يختلف مع اختلاف الألم، فقد يكون في أسفل البطن بسبب حركة الأمعاء الناتجة عن القولون العصبي.

حيث أن لألم الذي يمنح في خلف الصدر بيمن تناول الطعام يكون بسبب وجود حرقة في المعدة، و قد يكون هناك ألم في أسفل البطن نتيجة سوء الهضم، ولذلك ليس في كل الحالات ألم البطن يكون نتيجة القولون.

أعراض القولون العصبي عند النساء
أعراض القولون العصبي عند النساء

أعراض القولون العصبي عند النساء

تعرفنا على مكان ألم القولون علينا التعرف على مجموعة من الأعراض التي تصاحب القولون لدى السيدات وهي عبارة عن :

  • الألم والتشنجات: يعتبر من أكثر ما يشعر به المريض وجود مجموعة من التشنجات المختلفة، حيث أن المريض يعاني من ألم كبير مع مجموعة من التشنجات في الأمعاء.
  • الإسهال أو الإمساك: من أشهر الأعراض التي تظهر في حالة وجود القولون، حيث يتعرض الشخص للإسهال أو الإمساك نتيجة القولون.
  • مخاط في البراز: من علامات القولون وجود مخاط في البراز لدى الشخص.
  • وجود تورم في المعدة: حيث تظهر منطقة منتفخة في البطن بشكل واضح.
  • الغازات: تعتبر الغازات من أبرز ما يعاني منه الشخص، حيث أن الغازات تسبب ألم كبير.
  • الغثيان: الشعور بالحاجة إلى الغثيان بشكل كبير.

أسباب القولون العصبي

مكان ألم القولون معروف لمن يعاني منه، ولذلك يجب التعرف على الأسباب التي تخص وجود القولون العصبي لدى الشخص، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • الضغوط الشديدة: في حالة المعاناة من وجود مشكلات وضغوط في الحياة اليومية يحدث التهابات في القولون نتيجة ذلك، وعليك أن تساعد نفسك في التقليل من هذه المشكلات حتى لا تزيد من ألم القولون.
  • التغيرات في الميكروبات الأمعاء: يحدث مجموعة من التغييرات في البكتيريا وفي الفطريات داخل الأمعاء حيث أن الأبحاث تثبت أن وجود الفطريات والبكتيريا يتسببان في ألم القولون.
  • العدوى، عند معاناة الشخص من العدوى يكون هناك نوبة من الإسهال الشديد نتيجة البكتيريا أو الفيروس الذي تعرض له الشخص وبذلك يكون هناك حاجة للعلاج.
  • الجهاز العصبي، يعتبر من أكثر ما يتسبب في تهيج القولون، عند وجود مشكلة ما في الجهاز العصبي يبدأ القولون في الألم.
  • الأمعاء، في حالة وجود تقلصات في الأمعاء يحدث ألم في القولون بشكل كبير، ولذلك لابد من التخلص من الغازات وعدم امتلاء البطن بشكل كبير.
أسباب القولون العصبي
أسباب القولون العصبي

تعرف على…علاج مرض القولون العصبي في 10 دقائق طبيعيا

تشخيص القولون

يتم عمل فحص في مكان ألم القولون حيث أن التشخص يتم من خلال عدة طرق يقوم الطبيب المختص بعملها، وعن طرق التشخيص التي بقوم بها الطبيب ما يلي:

  • يتم عمل تنظير للقولون، حيث يقوم الطبيب بالنظر في الأمعاء الغليظة من خلال كاميرا صغيرة تساعد في التعرف على المناطق الملتهبة والنمو الغير الطبيعي في الأمعاء، مع التعرف على وجود قرح من غيره.
  • كما يتم عمل تنظير القولون لمن هم أعمارهم فوق ال 50 عام .
  • أيضا فحص الدم، وهو من الطرق الرائعة التي تساعد في التعرف على وجود مشاكل في القولون من عدمه، حيث يتعرف الطبيب على المشاكل من خلال فحص الدم.
  • عمل اختبار التنفس: يتم عمل اختبار التنفس للمريض في حالة عدم تحمله للاكتوز.

نصائح للتخفيف من ألم القولون

إن كنت تعاني من مكان ألم القولون عليك الحرص على التخفيف من الألم من خلال مجموعة من النصائح المختلفة والتي تتمثل في:

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف منها الفواكه، الخضروات، حيث أنها تساعد في التخلص من الإمساك.
  • ولكن عليك عدم تناول الأطعمة الغنية بالألياف حتى لا تسبب مشكلة في حالة الإسهال لأنها تزيد منه.
  • المداومة على شرب 6 أكواب من المياه على الأقل وبالأخص من يعاني من الإسهال حتى لا يحدث جفاف.
  • الابتعاد عن تناول الطعام بكميات كبيرة، حتى لا تعاني من مشكلات كثيرة في القولون وحتى يسهل الهضم.
  • عليك تقسيم الوجبات اليومية لوجبات صغيرة حتى يسهل هضمها ولا يحدث مشكلة بسببها.

عوامل الخطورة في الإصابة بالقولون

هناك عوامل خطورة تظهر في حالة الإصابة بالقولون العصبي منها:

  • القولون العصبي يزيد بشكل كبير في الأعمار الأقل من 50 عام.
  • في حالة وجود تاريخ وراثي يكون هناك مشكلة الإصابة بالتهيج في القولون.
  • عند المعاناة من الاكتئاب أو القلق يكون المريض أكثر عرضة لتهيج القولون.
  • تزيد المشكلة لدى النساء عن الرجال.
  • مضاعفات الإصابة بتهيج للقولون
  • في حالة المعاناة من تهيج القولون لفترات طويلة، يكون هناك مجموعة من المضاعفات التي تزيد على الشخص منها:
  • الإمساك أو الإسهال يتسبب في وجود بواسير لدى الشخص.
  • وجود مشاكل نفسية منها الاكتئاب والقلق بشكل كبير.

أطعمة تزيد من تهيج القولون

هناك مجموعة من الأطعمة التي تزيد من تهيج القولون  وتظهر في مكان ألم القولون ومن أهمها:

  • الجلوتين: من أكثر ما يتسبب في الإصابة بالتهيج في القولون منها القمح والخبز ومعكرونة.
  • الألبان: يعتبر الألبان من أكثر ما يتسبب في مشاكل كثيرة في الأمعاء ومنها القولون منها الحليب، والسمن والجبن.
  • الأطعمة الحارة: يحدث مجموعة من المشكلات في القولون منها الأطعمة الحارة منها الفلفل الحار وتوابل دجاج.
  • الأطعمة الدهنية: من أكثر ما يتسبب في تهيج بالقولون منها برجر و دجاج، وبيتزا، حيث أن الدهون تسبب في زيادة تهيج القولون بشكل كبير، وعليك التقليل منها.

الخاتمة

مكان ألم القولون من أكثر الأجزاء الموجودة في الأمعاء التي تحتاج لرعاية، حيث أن وجود تهيج في القولون يتسبب في مشكلات كثيرة للغاية، حيث يمكنك أن تحافظ على القولون من خلال الابتعاد عن العصبية والحرص على تناول طعام صحي، كما أن المكان الخاص بالقولون يكون من أسفل الصدر حتى منطقة السرة .

هل القولون يسبب الم في الجوانب؟

نعم يتسبب القولون في ألم في الجانبين، مع زيادة التهيج يكون هناك ألم في مختلف أنحاء البطن، كما أن ألم القولون يظهر في الظهر، ولذلك هناك علاقة وطيدة بين ألم القولون وألم الجسم بشكل كبير، كما أن ألم القولون يزداد ويقل من حالة للثانية.

كم يوم يستمر تهيج القولون العصبي؟

تختلف المدة التي تخص ألم القولون من شخص للثاني، حيث أنها قد تستمر لمدة 3 أيام وتصل في بعض الأحيان لأكثر من 3 شهور، وبالطبع لكل حالة وقت غير الثانية، وبذلك تختلف مدة ألم القولون من شخص للثاني، حيث أن هناك أنواع مختلفة من ألم القولون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى