منوعات

انتصارات “أسود الأطلس” تفجّر الإبداعات على مواقع التواصل

 

فيما تترقب الجماهير العربية المواجهة بين المغرب والبرتغال في منافسات ربع نهائي كأس العالم قطر 2022، المنتظرة غدا السبت، وجد المغاربة مواقع التواصل الاجتماعي ملاعب مفتوحة أمام سيل لم يتوقف من التعليقات الإيجابية، والتعبير عن الفرح الجماعي، في أعقاب الوصول التاريخي لأسود الأطلس إلى دور ربع النهائي بالمونديال.

وأبهر منتخب المغرب العالم في قطر بتصدر مجموعة تضم كرواتيا وصيفة بطلة العالم وبلجيكا المصنفة الثانية عالميا، وأطاح بإسبانيا بطلة العالم 2010 من دور 16 بركلات الترجيح يوم الثلاثاء الماضي ليحقق أفضل إنجاز عربي بالنهائيات.وبدورهم، وجد شباب المغرب انتصارات أسود الأطلس مناسبة لتفجير إبداعات في تصوير لاعبي المنتخب المغربي، كما يتصورونهم في خيالهم، أبطالا قادمين من كوكب آخر، من أجل نشر السعادة بين الجماهير.

فالشباب المتخصصون في التصميم أبدعوا صورا تركيبية لنجوم منتخب المغرب، بإبداعات استلهمت شخصيات كرتونية يابانية وأميركية، ونجوم أفلام أميركية.فلاعبو أسود الأطلس تحولوا في نظر جيل الشباب إلى أيقونات، بعد تحقيقهم سلسلة من الانتصارات التي لا تنسى.

فإذا كان المبدعون المغاربة حولوا حكيمي وزياش وأمرابط والنصيري وحمد الله، إلى محاربين في حلبات المجالدين من المصارعين، فإن رسّامين متخصصين في الكاريكاتير صوروا لاعبي منتخب المغرب بتوقيع خاص، بابتسامات عريضة، وبرؤوس كبيرة، وبأجساد صغيرة.أما مدرب منتخب المغرب لكرة القدم، وليد الركراكي، فتحول لقبه “راس لافوكا” إلى رسومات غزت مواقع التواصل الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى